Top College Majors

هدفنا الرئيسي في ستديغرام هو زيادة فرص النجاح للطلاب من خلال تقديم خدمات تركز على طموحاتهم الشخصية ونقاط قواهم وأهدافهم وإنجازاتهم. سوف نركز في هذا المقال على عرض التخصصات الجامعية ومجالات الدراسة التي يحتاجها سوق العمل بعد جائحة كورونا العالمية.

قبل جائحة كورونا العالمية، اختلف العالم كثيراً عن العالم الذي نعيشه اليوم، ومن الواضح ان الامور لن ترجع الى ما كانت عليه قريباً، ومع ذلك فإن هذه الجائحة توفر فرصة ممتازة لطلاب الجامعات، وخاصة الذين لا يزالون بمرحلة مبكرة بالقدر الكافي لتغيير تخصصاتهم الجامعية.

وفقا للعديد من التقارير، فإن احتياجات أسواق العمل العالمية والحاجة الى مهارات إحترافية معينة تشهد تغيراً سريعاً بعد جائحة كورونا، وبالتالي، فسيتزايد الطلب على بعض المهن والتخصصات الجامعية في المستقبل. سنحاول هنا وضع قائمة بأفضل التخصصات الجامعية التي يجب اخذها في الاعتبار في عالم ما بعد فيروس كورونا.

تلقي تحديثات أسبوعية حول الجامعات والمنح الدراسية والأحداث التعليمية مباشرة في بريدك الالكتروني

 

1- مجال الطب:

Medicine

لا يمكن إنكار أن العالم شهد طلب متزايد على الأطباء والمتخصصين في الرعاية الصحية، واهمية فرق الرعاية الطبية في خط المواجهة الأول لوباء كورونا المستجد، مما دفع العديد من الطلاب في الرغبة في الالتحاق بكليات الطب.

2- مجال الصيدلة:

Pharmacy

يقع على عاتق الصيادلة والأطباء بالأخص تطوير وايجاد أدوية ولقاحات طبية لفيروس كورونا. ويعتبر مجال الصيدلة من أكثر المجالات طلبا واستقرار، وعائداً مادياً على المستوى الشخصي. اختيار مجال الصيدلة كتخصص جامعي يجعلك منك عند التخرج "دكتور صيدلي". وقد تستغرق هذه الدراسة مدة إجمالية ما بين 4 الى 6 سنوات من طالب مبتدئ إلى صيدلي مرخص لمزاولة المهنة. فمفتاح النجاح الحقيقي هو البحث عن الكليات التي تتمتع بممارسة صيدلة إكلينيكية قوية والتي كانت دائما مطلوبة بشدة في الآونة الاخيرة.

3- مجال التمريض:

Nursing

التمريض هو أحد أفضل التخصصات المستقبلية وأيضا أحد أكثر التخصصات التي يمكن للطالب أن يحظى بها، رغم أنه لا يمكننا التظاهر بانها وظيفة سهلة، فذلك يجعلها مجزية بشكل كبير.

4- مجال الصحة العامة:

Public Health

إذا قررت دراسة الصحة العامة، ستتعلم كيف تعمل الحكومات، وكيفية وصول (أو عدم وصول) الرعاية الصحية، التواصل والتعليم، ودعم كل السبل التي من شأنها وقف انتشار المرض وعلاجه والوقاية منه.

سوف تغطي هذه الدراسة علم الأوبئة (التخصص العلمي الخاص بانتشار الأوبئة والسيطرة عليها) والطب الوقائي، واقتصاديات الصحة، والأخلاقيات الصحية. يعمل طلاب الصحة العامة لشغل وظائف تقييم وإدارة البرامج التي تسيطر على التهديدات الصحية المنتشرة.

5- مجال علوم الحاسب الالي:

Computer Science

يعتبر تخصص علوم الحاسب الالي من أشهر المجالات الجامعية للتخصصات التكنولوجية لعام 2020. وفقا لمكتب إحصاءات العمل، فإن الطلب على ذوي الخبرة في هذا المجال في تزايد مستمر، فهناك فرص عمل مفتوحة بإستمرار بدأ من أكبر الشركات العالمية ووصولاً المنظمات غير الربحية. أصبح خريجي تخصص علوم الحاسب في وقت قصير من أكثر التخصصات المطلوبة في أي شركة، حيث يزداد التركيز مؤخراً على مشاريع كالسيارات بدون سائق، وعلوم البيانات، والأمن السيبراني والذكاء الاصطناعي. يدرس الطالب في هذا التخصص مجموعة من التقنيات المختلفة، بما في ذلك التكنولوجيا السحابية بالإضافة الى تصميم وتطوير البرامج. ويقضي طلاب تخصصات علوم الكمبيوتر وقتا طويلا في العمل على تطوير مهارات الترميز والبرمجة.

6- مجال الروبوتات/والميكاترونيكس:

Robotics/Mechatronics

الميكاترونيكس/والروبوتات هو برنامج يعد الطلاب لتطبيق المبادئ الرياضية والعلمية للتصميم الالكتروني،

والتطوير والتقييم التشغيلي لأنظمة التحكم الكهروميكانيكية التي يتحكم فيها الكمبيوتر والمنتجات ذات الإلكترونيات المدمجة، وأجهزة الاستشعار والمحركات، والتي تشمل على سبيل المثال، أنظمة التشغيل الآلية والروبوتات ويتضمن أيضاً دراسات في الهندسة الميكانيكية، الهندسة الإلكترونية والكهربائية وهندسة الحاسب والبرمجيات وهندسة التحكم. يعتقد أن هذه المجالات ستكون هي المحرك الاساسي للثورة التكنولوجية القادمة من خلال الجمع بين الهندسة الميكانيكية والكهربائية وتكنولوجيا المعلومات والذكاء الاصطناعي.

7- مجال التسويق الإلكتروني:

Digital Marketing

كطالب في تخصص التسويق، سوف تقوم بدراسة مواد من شأنها تحليل وبحث السوق بغرض ترويج المنتجات والخدمات وبيعها وتوزيعها على المستهلكين. يعتبر هذا التخصص من أفضل التخصصات الجامعية بالبكالوريوس وبالدراسات العليا، ومن أكثر أسباب ذلك هو تنوع المسارات الوظيفية التي يقدمها. هناك طلب دائم على فن وعلم التسويق والترويج للسلع فهو يتطور باستمرار مع تطور الأساليب والتقنيات الحديثة الغير محدودة. يزود هذا المجال الطالب بمجموعة كبيرة من المهارات متعددة الإستخدامات.

8- مجال هندسة البيئية:

Environmental Engineering

مع تزايد التلوث البيئي على كوكب الأرض، يزداد الطلب على مهندسي البيئة. فالهندسة البيئية هي فرع من فروع الهندسة التي تهتم بحماية الطبيعة والناس من آثار البيئة الضارة مثل التلوث وكذلك تحسين جودة البيئة. يعمل مهندسي البيئة في مجالات تحسين عملية إعادة التدوير للنفايات والتخلص منها، والصحة العامة، ومكافحة تلوث الهواء والمياه.

9- مجال الهندسة الزراعية:

Agricultural/Food Manufacturing

مع الزيادة السكانية المتصاعدة باستمرار، يزداد الطلب على الغذاء. تعاني الكثير من مناطق العالم من نقص شديد في الغذاء، مما يجعل العالم يتجه الى مجال الهندسة الزراعية والغذائية لتقديم الامن الغذائي لهؤلاء المحتاجين وللقضاء على مشكلة نقص الغذاء في العالم. يشتمل مجال الهندسة الزراعية على عدة تخصصات مثل علم الأحياء الدقيقة، والهندسة. ويشتمل على أنشطة مثل تجهيز الأغذية وتغليف المنتجات وتصنيع المكونات والتحكم فيها. يتخصص المهندس البيئي والزراعي في العمل على ابتكار ممارسات زراعية صديقة للبيئة ومستدامة وموجهة نحو استخدام أكثر للتكنولوجيا حيث يتم إستخدام تقنيات مبتكرة ومتقدمة لزيادة إنتاجية المحاصيل ومساعدة صناعة الأغذية من خلال تطوير وضمان الجودة المطلوبة للمنتجات المصنعة.

 - - - - - - - -

ستاديغرام ™ مصدر موثوق للأخبار التعليمية وبوابة للدراسة في جميع أنحاء العالم. تقدم لطلب استشارة مجانية.

اشترك في نشرتنا الإخبارية لتلقي التحديثات الأسبوعية حول الجامعات، والمنح الدراسية، والفعاليات التعليمية مباشرة في بريدك الالكتروني

إتصل بنا